من استراتيجيات التدريس وفق التعلم التعاوني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

التربية البيئية من استراتيجيات التدريس وفق التعلم التعاوني

مُساهمة  ليلى مسفر الزهراني في الخميس مايو 31, 2012 10:02 am

من استراتيجيات التدريس وفق التعلم التعاوني

1- استراتيجية (فكر – زاوج – شارك ):
مميزاتها:
• القضاء على مشكلة مشاركة عدد بسيط من الطلاب وإعراض البقية...
(4-5 من أصل40 طالب يستحوذون على 75% من المشاركة، يقل عدد المشاركين بزيادة عدد الطلاب).
• إمكانية تطبيقها مع الأعداد الكبيرة.
• سهولة استخدامها.
خطواتها:
1. وجه سؤالاً للجميع بحيث يفكر كل طالب منفرداً ولمدة (1-2) دقيقة قد يقل أو يزيد الوقت حسب تقديرات المعلم.
2. بعد عملية التفكير الفردي لكل طالب يتشارك كل طالبين معا ًويتبادلان مشاركاتهما ويتفقان على اجابة مشتركة.
3. اختر عشوائياً عدد من الطلاب لتلخيص مناقشاتهم أو تقديم حلولهم .
أمور هامة:
• أهمية السؤال العشوائي لضمان أن الطالب قد فكر فردياً ومع زميله.
• بعد التأكد من استيعاب الطلاب للمفهوم، الانتقال للإلقاء مرة أخرى.. أسلوب إلقاء مطور.
• من المهم شرح الاستراتيجية للطلاب أولاً قبل البدء بها.
• التنوع في مواضع استخدامها.

2- استراتيجية التفكير بصوت مرتفع:

مميزاتها:
• يمكن أن تنفذ هذه الاستراتيجية فردياً أو ثنائياً أو على شكل مجموعات صغيرة.
• تجسد هذه الاستراتيجية عمليات تفكير الفرد أثناء انشغاله في مهمة تتطلب التفكير.
• يقول المفكر بصوتٍ عالٍ كل المشاعر والأفكار التي تحدث عند أدائه مهمة ما.
• يمكن أن يستخدم هذه الاستراتيجية المعلم، أو الطالب.
• إذا استخدمها طالبان فإن أحدهما يأخذ دور المفكر، والآخر يأخذ دور المستمع أو المحلل.
• ينطق المفكر بصوت عال كل الأفكار التي يمكن التوصل إليها بقراءته.
• يصغي المستمع إلى كل ما يقوله القارئ، وهو يفحص بدقة ويشير إلى أخطائه التي ارتكبها أثناء تفكيره.
• يفضل عدم تجانس مستوى المجموعة الواحدة.
خطوات التنفيذ :
• يقسم المعلم الطلاب الى مجموعات ثنائية.
• طالب يحل المسألة وطالب آخر يستمع.
• الطالب الذي يحل المسألة يتكلم بصوت مسموع معبراً عن أفكاره وخطوات حله.
• الطالب المستمع يشجع زميله ويقدم المقترحات (على شكل أسئلة وليست حلول) عندما تواجه زميله مشكلة ما.
• يتعاقبان الأدوار في المسألة القادمة.

3- استراتيجية (4- 2- 1 ):
مميزاتها:
• تناسب هذه الإستراتيجية المفاهيم التي يجد بعض الطلاب صعوبة في فهمها واستيعابها بمفردهم.
• بالتالي يمكن أن يكلف المعلم بعض الطلاب كمدربين لزملائهم حتى يستوعبوا كيفية حل المشكلة مستقبلا بمفردهم.
• من المهم أن يوضح المعلم للطلاب - قبل التنفيذ - خطوات الاستراتيجية حتى يدرك الطالب أنه سوف يعتمد على نفسه في حل مشكلة مشابهة بعد أن تدرب مع زملائه.
وصف الاسترتيجية :
• مجموعة صغيرة (غير متجانسة) مؤلفة من اربع طلاب يقوم أحدهم بالشرح والتوضيح، والبقية يشاركون بطرح الأسئلة.
• مجموعة ثنائية يحلون مشكلة جديدة.
• كل طالب بمفرده يحل مشكلة جديدة.
دور المعلم:
• التوجيه والمتابعة الدقيقة.
• تشجيع الفرق على السلوكيات الإيجابية.
• قد يبدل المجاميع، وقد ينفذ استراتيجية المندوب.
• مبدع وماهرفي اتخاذ القرار، لديه حلول وبدائل.
• التخطيط الجيد والمرونة الدائمة.

4- استراتيجية جيقسو:
مميزاتها:
• تشبه لعبة التركيبات (صورة أو رسمة مجزأة).
• يجب أن يتكامل طلاب المجموعة الواحدة في أداء المهام المنوطة بهم.
• كل طالب ضروري في المجموعة.
• شعارهم التكامل والترابط.
• تغطي أكبر قدر من معلومات الدرس في وقت أقل.
خطوات التنفيذ :
• تقسيم الطلاب الى مجاميع - غير متجانسة - تتكون من 5 ـ 6 طلاب ويحدد طالب واحد كقائد للمجموعة.
• يقسم محتوى الدرس الى 5ـ 6 فقرات ( لاحظ الفقرات بعدد طلاب المجموعة).
• يعطى كل طالب داخل المجموعة فقرة ، ومن ثم بقية المجاميع.
• يعطى الطلاب وقتا ً كافياً لقراءة الفقرة كل في مجموعته.
• أطلب من كل طالب لديه نفس الفقرة من كل مجموعة بتشكيل مجاميع أخرى.
• شجع الطلاب على مناقشة الفقرة المحددة وتبادل الأفكار حول ما توصلوا اليه والاتفاق على طريقة شرح الفقرة لمجاميعهم الأصلية.
• اطلب من كل طالب العودة لمجموعته الأصلية.
• يشرح كل طالب لزملائه ما تعلمه، وشجع بقية الطلاب على طرح الأسئلة والمناقشة.
• بعد انتهاء النقاش قيم جميع الطلاب باختبار قصير.
[center]

ليلى مسفر الزهراني

عدد المساهمات: 10
تاريخ التسجيل: 26/03/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى