تاريخ قصر الجوهرة المعلقة بمصر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

التربية البيئية تاريخ قصر الجوهرة المعلقة بمصر

مُساهمة  دينا عبد الرازق في الأحد مايو 10, 2009 7:33 am

قصر الجوهرة
تصفح معى عزيزى القارىء تاريخ قصر الجوهرة المعلقة بمصر
يقع قصر الجوهرة فى الطرف الجنوبي الغربي للساحة الملكية أو الحوش السلطاني وبدأ الشروع فى بناء هذا القصر عام 1227 هـ / 1812م.
أما عن سبب التسمية فقد تردد أن المسمى الحقيقي للقصر هو "الجوهر" وتم تحريفه إلى قصر الجوهرة، بينما ردد البعض أن مسمى القصر جاء على اسم زوجة محمد على "جوهر"، والتي كان يدللها باطلاق اسم جوهرة عليها.

مدخل القصر

و في إطار تناولها لوصف قصر الجوهرة لم تغفل الكاتبة الأمريكية شيرلي جونستون، في كتابها 'قصور وفيلات مصرية"، ما تردد حول خوف محمد علي من أن تسيطر أشباح المماليك الذين ذبحوا في القلعة على المكان وبالتالي قيامه بهدم منازلهم ليبني قصرا خاصا به، وهو قصر "الجوهرة".

وطرحت سؤال هل سعي المماليك للانتقام؟ وأجابت، كما ورد بمجلة آخر ساعة، لقد مات ابن محمد علي الثاني نتيجة إصابته بالطاعون فجأة. ولم تمض سنوات قليلة حتي قتل ابنه الثالث حرقا بعد أن اعتقل في السودان. كما تعرض قصره لأكثر من حريق.
وكان تردد أن قصر الجوهرة شهد مذبحة القلعة، وهو اعتقاد خاطيء، حيث كانت المذبحة عام 1811، بينما تم تشييد القصر عام 1812. كما أن المذبحة الشهيرة وقعت عند باب عزب.
وبالعودة للقصر نجد أنه يتكون من طابقين تبدأ بالمدخل الرئيسي، وعلى يسار هذا المدخل أبنية كثيرة تعلوها أبنية أخري تسودها البساطة، وبنهاية المدخل بالناحية الشمالية الشرقية حجرة مستطيلة لها سلم مزدوج يوصل إلى الميدان وكان هذا الجناح مخصصا لموظفي القصر أو من كانوا يعرفون باسم "ديوان الخاصة".
كما يؤدى ممر الدخول أيضا إلى مبان خصصت لنوبة الحراسة، أما الوحدات التى خصصت للسكن فتتكون من جناح الاستقبال الرئيسي أو ما كان يعرف باسم " الكوشك " وكان مخصصا لاستقبالات محمد على باشا والإيوان الملحق به وقاعتين فرعيتين بالإضافة لقاعة عرض الفرمانات أو العرش وهى أكبر حجرة بالقصر وتشرف على ميدان القلعة حاليا وكان يري منها القاهرة وأهرامات الجيزة فى أروع منظر.
كما أننا نصل من خلال بهو الاستقبال إلى الحديقة الخلفية والتى عرفت باسم حديقة الأسود، والتي استخدمت كثيرا في عصر محمد على كدلالة على القوة. كما زود القصر أيضا بعدة قاعات منها قاعة الألبستر وهو نوع من أنواع الرخام وقاعة الساعات بالإضافة إلى الحمام الذى عرف باسم حمام الألبستر، ويخضع القصر حاليا بكل قاعاته لعمليات الترميم.
وكان يضم القصر قاعات للعرض هى قاعة الديوراما وقاعة كسوة الكعبة الشريفة وبها يعرض أجزاء من كسوة الكعبة الشريفة التى كانت ترسل إلى مكة المكرمة والتى كانت تصنع فى مشغل القلعة وعرض للمحمل.
كما أضيفت أيضا قاعة الكوشة وبها كوشة زفاف الملك فاروق الأول على الملكة فريدة، بجانب كراسي مزودة بأغطية، تردد أنها استخدمت في مذبحة القلعة، حيث قام الحراس بوضع سيوفهم داخل هذه الكراسي، واصتفوا دون سلاح لطمأنه المماليك لحين تنفيذ الخطة والهجوم فجأة.
وتعرض قصر الجوهرة للحريق أكثر من مرة فى حياة محمد على باشا نفسه وأعيد بناءه ، كانت المرة الأولى سنة 1235 هـ / 1819م بسبب احتراق الجبخانة أو مصنع البارود، الذى يقع خلفه، فقد ذكر المؤرخ عبد الرحمن الجبرتى أن سراية القلعة أو قصر الجوهرة قد احترق وظل يومين مشتعلا.

أما الثانية فكانت سنة 1239 هـ / 1823م وكانت بسبب جبخانة القلعة أيضا، الذى أثر للمرة الثانية على مباني القلعة وعمائرها، مما جعل محمد على باشا يرسل إلى والي سلانيك ليستدعي عمالا وحجارين لإصلاح ما تهدم بالقلعة، وقد استخدم فى بناء هذا القصر مهندسين كانوا أجانب وعمالا كانوا ما بين روم وأتراك وبلغاريين وأرناؤط .

دينا عبد الرازق ثالثة تاريخ
كلية التربية بالوادى الجديد
avatar
دينا عبد الرازق

المساهمات : 13
تاريخ التسجيل : 28/02/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

التربية البيئية رد: تاريخ قصر الجوهرة المعلقة بمصر

مُساهمة  عبيرعبدالحميد في الخميس نوفمبر 18, 2010 11:40 am

مشكورة
avatar
عبيرعبدالحميد

المساهمات : 32
تاريخ التسجيل : 08/11/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى