غزوة تبوك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

التربية البيئية غزوة تبوك

مُساهمة  جميلة { قيادة } في السبت أبريل 14, 2012 5:54 pm

e]]بسم الله الرحمن الرحيم

غزوة تبوك في رجب عام 9هـ



بعد معركة مؤتة وما حصل في ذات السلاسل في قضاعة تنبه الروم وجعلوا يفكرون في إيقاع ضربة قاسية بالمسلمين حتى لا يفكروا في الزحف إلى الشمال لهذا بدؤا في حشد القوات والاستعداد لغزو المدينة وصلت هذه الأخبار إلى النبي صلى الله عليه وسلم فبدأ استعداده فجاء أبو بكر بكل ماله وجاء عمر بنصف مايملك وتبرع عثمان بثلاثمائة بعير وخمسين فرسا وجاء بألف دينار من الذهب , وجاء عبدالرحمن بن عوف بمائة أوقية من الفضة وقدم طلحة والعباس مالا كثيرا وجاء سبعة نفر من فقراء الصحابة وطلبوا من النبي صلى الله عليه وسلم أن يحملهم فقال عليه الصلاة والسلام : (لا أجد ما احملكم عليه فتولوا وأعينهم تفيض من الدمع حزنا...) .

وتخلف كثير من المنافقين مع زعيمهم عبدالله بن أبي سلول واعتذروا عن الخروج فأذن لهم بالبقاء في المدينة كذلك تخلف بعض من المسلمين الصادقين منهم كعب ابن مالك .

لقد ولى رسول الله صلى الله عليه وسلم على المدينة محمد بن مسلمة وترك لأهل بيته علي بن أبي طالب وقد تكلم المنافقون في شأنه حتى قالوا : قد استثقله فتركه فأسرع رضي الله عنه إلى النبي صلى الله عليه وسلم وأخبره بما قالوا فقال النبي عليه الصلاة والسلام : (كذبوا ولكني خلفتك لما تركت ورائي فارجع فاخلفني في أهلي وأهلك ... ) فرجع علي إلى المدينة.

بلغ عدد من في الجيش الإسلامي إلى ثلاثين ألف مقاتل فيهم عشرة آلاف فارس وقد سمي بجيش العسرة لانه كان في زمن عسرة من الناس وشدة من الحر .

لقد أعطى رسول الله صلى الله عليه وسلم لواءه الأعظم أبا بكر الصديق كما أعطى لواء المهاجرين للزبير بن العوام ولواء الخزرج للحباب بن المنذر ولواء الأوس لأسيد ابن حضير .

سار رسول الله صلى الله عليه وسلم نحو الشمال حتى إذا وصل إلى ديار ثمود قال لاصحابه : ((لاتدخلوا مساكن الذين ظلموا أنفسهم إلا أن تكونوا باكين)) ثم أسرع السير وأمر بذلك حتى أجازوا الوادي ووصل إلى تبوك.

لما سمعت الرومان عن زحف النبي صلى الله عليه وسلم أخذهم الرعب فتفرقوا في البلاد داخل حدودهم , ثم صالحهم على إعطاء الجزية وكتب لهم أمانا , وهكذا توسعت دائرة الدولة الإسلامية وأيقن رؤساء هذه المناطق الشمالية أن تبعيتهم لصالح المسلمين خير لهم من بقائهم خاضعين للروم. ثم انصرف رسول الله صلى الله عليه وسلم من تبوك قافلا إلى المدينة.



المصدر:

مختصر السيرة النبوية

الشيخ / سراج الرحمن الندوي



دمتم سالمين
جميله[/b]
avatar
جميلة { قيادة }

المساهمات : 62
تاريخ التسجيل : 05/03/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى